لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

“المركزي التركي” يرفع سعر الفائدة رغم انتقاد أردوغان

“المركزي التركي” يرفع سعر الفائدة رغم انتقاد أردوغان

قرر البنك المركزي التركي رفع سعر الفائدة في محاولة للحد من زيادة تراجع الليرة أمام العملات الأجنبية وخاصة الدولار.

وبحسب ما ذكرت وكالة “الأناضول” التركية اليوم، الخميس 13 من أيلول، فإن المركزي رفع سعر الفائدة بمعدل 6.25 نقطة، ليصبح 24%.

وتعتبر هذه المرة الرابعة التي يرفع فيها المركزي سعر الفائدة بالرغم من معارضة الرئيس، رجب طيب أردوغان، ومطالبته بتخفيضها.

وعقب قرار البنك تحسنت الليرة أمام العملات الأجنبية، وخاصة الدولار، الذي سجل 6.01 ليرة، بعد أن افتتح صباحًا بـ 6.30.

ويعتبر قرار المركزي تحديًا للرئيس التركي الذي يطالب بتخفيض سعر الفائدة، الأمر الذي أدى إلى مخاوف لدى التجار والمستثمرين من تحكم أردوغان بالسياسية النقدية في البلاد.

قرارات البنك سبقه تصريحات لأردوغان في اجتماع لاتحاد الصنّاع والحرفيين، بالعاصمة أنقرة، قال فيها إن بلاده ستتخذ المزيد من الخطوات للحد من تقلبات سعر صرف العملات الأجنبية.

وأضاف أن موقفه من مسألة الفائدة كما هو لم يتغيّر (يطالب بالتخفيض)، لكنه أردف بالقول، “يبقى البنك المركزي مستقلًا ويتخذ قرارته بنفسه”.

وانتقد ارتفاع معدل الفائدة في تركيا، مؤكدًا أن “الحكومة لن تسهم مطلقًا في دعم هذا التوجه الاستغلالي”.

وأصدر الرئيس التركي اليوم، مرسومًا يقضي باستخدام الليرة في عقود بيع وشراء وتأجير العقارات والأملاك المنقولة وإلغاء التعامل بالعملات الأجنبية، بحسب “الأناضول”.

وشهدت الليرة التركية تراجعًا في قيمتها أمام العملات الأجنبية خلال الأشهر الماضية، لأسباب اقتصادية وسياسية (توتر العلاقات مع أمريكا)، ما أدى إلى زيادة الأسعار والتضخم في البلاد.