لتصفح أفضل على الموبايل حمل التطبيق الأن

بعد الزلزال.. ارتفاع إيجارات المنازل الحديثة في اسطنبول

بعد الزلزال.. ارتفاع إيجارات المنازل الحديثة في اسطنبول

ارتفعت إيجارات المنازل حديثة البناء في مدينة اسطنبول بنسبة 20%، مقارنة بأسعار الإيجارات في الأشهر الماضية، بعد الزلزال الذي ضرب المدينة في 26 من أيلول الماضي.

وشهدت مناطق مثل افجلار وبيوك تشكمجي ارتفاعًا في الإيجارات، بسبب الطلب المرتفع على المنازل، بحسب ما ذكرته صحيفة “صباح” التركية، أمس السبت 5 من تشرين الأول.

وزاد إيجار الشقق المؤلفة من غرفتين وصالة بمبلغ يتراوح بين 300 و400 ليرة تركية، بعد أن كانت أسعار الإيجار تبدأ من 1200 ليرة شهريًا.

 

ويزداد طلب الناس المقيمين حاليًا في الطوابق الأرضية والأقبية على المنازل المستقلة أو الأبنية ذات الطوابق القليلة، بحسب الصحيفة.

وتحدث رئيس جمعية مرمرة للمستشارين العقاريين، عدنان يشيل تاتش، لقناة “aTV” التركية، عن وجود طلب كبير على شراء واستئجار المنازل في الأبنية الجديدة المصممة وفق معايير مقاومة الزلازل.

وشدد يشيل تاش، على ضرورة وجود “وثيقة زلزال” لكل بناء، يظهر فيها تحمل البناء لشدات الزلازل المختلفة.

وبدأ أصحاب المكاتب العقارية بتغيير طريقة عرض إعلانات المنازل المعروضة للبيع أو الإيجار، فبعد أن كانت الإعلانات تركز على قرب المنازل للمواصلات أو الأماكن الخدمية كمراكز التسوق والحدائق العامة، أصبح التركيز على عمر البناء وعلى مدى مقاومته للزلازل، بحسب استشاري العقارات، محمد فاروق اوزكون.

وتم تسجيل تضرر 320 شقة بشدة، إضافة إلى 1895 شقة أضرارها خفيفة، بسبب الزلزال، بحسب تصريحات نائب رئيس الجمهوية، فؤاد اوكتاي، في مؤتمر صحفي بمبنى إدارة الكوارث والطوارئ التركية (AFAD)، في وقت سابق.